إمتلاء سد المنصور الدهبي بورزازات عن آخره

3 4

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

3 تعليقات

  1. Hamid Hakou يقول

    الحمد لله الذي أذهب عنا الجفاف، في الصيف الماضي الكل يشكو من العطش،حيث أقيمت التظاهرات، والآن نحمد الله ونشكره الذي أغاثنا.

  2. Aziz يقول

    هل فهمتم الان لماذا جهة درعة تافلالت في ما يسمى الجهوية الموسعة؟ و دبروا لحريرتكم ايها المنبوذون في قاع المغرب. المهم ان مشاريع الطاقة و المناجم لم يمسها هذا القدر…
    الم تصبح هذه المنطقة منكوبة بعد سنوات الجفاف المتتالية و تاتي الامطار الفيضانية لتجرف ما تبقي من بصيص القوت للفلاحين لهذه السنة الفلاحية. فبعد ضياع منتوج تمر الخلط و الفكوس في ظل الامطارالفائتة هاهي الامطار الحالية تحصد ما تبقى من تمورالجيهل. انها نكبة حقيقية يعيشها الفلاحون ولا احد يلتفت حول معاناتهم و لمساعدتهم. هل هذا الوضع لا يستحق الالتفاف و الدعم و المآزرة و التضامن و و ووووو لا لشئ سوى انهم بشر و مغاربة. نتمني قليل من الالتفاتة لهم لانهم ليس عليهم فقط واجبات ،والتاريخ يشهد لهم بذلك، لكن لهم حقوق ايضا و ايضا…

    1. احمد يقول

      لله ما إعطى ولله ما اخد. الحمد لله على كل حال

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.