الرئيسية | أخبار محلية | زاكورة بريس تعتذر لقائد قيادة امحاميد الغزلان
زاكورة بريس تعتذر لقائد قيادة امحاميد الغزلان

زاكورة بريس تعتذر لقائد قيادة امحاميد الغزلان

بعد التحريات التي قام بها موقع زاكورة بريس، حول التقرير المنسوب لقيادة امحاميد الغزلان والذي تضمن عبارات انفصالية ضد قبيلة اعريب بالمنطقة، تبين أن التقرير مفبرك ومزور، وبهذا تتقدم “زاكورة بريس” لقائد قيادة امحاميد الغزلان بكامل الإعتذار عن الخبر المنشور والذي تم حذفه بعدما تم تأكدها من عدم مصداقية التقرير.

 

19 تعليقات

  1. محمودي مثقف

    هذه مسؤولية كان عليكم ان تتحروا قبل النشر أم أن الأمر مجرد لعب عيال

    • زاكورة بريس اصبحت انت متل التقرير
      فانت كذالك مفبركة.

      • لنكن واقعيين، فأنت مثلا تعلق خلف اسم مستعار، ومن لديه دليل فاليأت به بوجه مكشوف لا خلف اسماء مستعارة أو مزيفة كلنا نريد التغيير لكن لا من يضحي كيف سنتغير ؟؟

  2. لآيصلح آلعطآرمآ آفسده آلدهروآلآعتذآر٠ أظن أن الآوان قد فات لماذا لم تتحروا من قبل أنكم ضعفتم أمام المخزن ،فالإعتذار لم يعد كاف ذلك أن تحريكم وتحري غيركم سوف ينظر فيه القضاء بعد ذلك سنرى حقيقة الأمر.

  3. لآيصلح آلعطآرمآ آفسده آلدهروآلآعتذآر٠ أظن أن الآوان قد فات لماذا لم تتحروا من قبل أنكم ضعفتم أمام المخزن ،فالإعتذار لم يعد كاف ذلك أن تحريكم وتحري غيركم سوف ينظر فيه القضاء بعد ذلك سنرى حقيقة الأمر.

  4. اتساءل من هم ذوي الاختصاص الذين قاموا بالتحريات ؟ مع من؟ فمن المسؤول عن هذا التزوير يا ترى؟ انا اشك في ذلك. فالتقرير عليه خاتم القائد. فهد الاخير سبق ان اتهم طلبة قبيلة اعريب بالانفصاليين ونسائها بالنينجا .فذكر لعل الذكرى تنفع المؤم

  5. ترى متى اصبح طاقم زاكورة بريس خبير تحريات اكثر من السلطات ؟؟؟؟
    نشر التقرير المسرب او حذفه لا يغير شيئ. فالحقيقة ظهرت و لا يمكن إخفائها.
    نعلم جيدا ان مدير الموقع تعرض للعديد من الضغوطات منذ اول يوم من نشر التقرير الشيئ الذي دفعه لحذفه. لكن ان يستمر الضغط و التهديد لدرجة فرض الاعتذار من مذنب هذا امر غير مقبول. اي نوع من الديكتاتورية هذه التي أصبحت تمارس على المستوى الإقليمي أيضاً ؟؟؟؟!!!!

  6. لآيصلح آلعطآرمآ آفسده آلدهر٠ أظن أن الآوان قد فات لماذا لم تتحروا من قبل أم أنكم ضعفتم أمام المخزن ،فالإعتذار لم يعد كاف ذلك أن تحريكم وتحري غيركم سوف ينظر فيه القضاء بعد ذلك سنرى حقيقة الأمر.

  7. أين المصداقية يا زاكورة بريس؟

    اعتدارك يا زاكورة بريس ليس في محله، فالأجدى أن يقدم القائد تكديبا للمقال مند ظهوره لأن القانون يكفل له حق الرد، لا أن تدفعوا أنتم للاعتدار دفعا.
    فمن أبجديات العمل الصحفي التحري قبل النشر ،خصوصا أن الموضوع بالخطورة بمكان، ولا أظن أنكم لم تفعلوا.
    أخاف أن يكون السبب هو الضغوط التي مورست عليكم من طرف المخزن. أما عملية الحدف للمقال الأصلي فقد قمتم بها مند مدة.
    إن أساس العمل الصحفي الجاد هو المصداقية، وأظنكم بهكذا فعل مرغتموهافي التراب، ونحن أيضا لن نثق بما ىتنشروه مستقبلا.

    • القضية فيها تصفية حسابات لذلك فأي كان يمكن أن يتم الإحتيال عليه كأي إنسان عادي وزاكورة بريس تم الإحتيال عليها

  8. معلوم خدع اعريب الساكنة وفبركوا التقرير كما فبرك المسمى محمد لمين لعريبي في تعليق له التاريخ وجعل ارض المحاميد كلها لقيبلة اعريب في حين انها لا تملك الا الثمن في ما يملك قصر المحاميد الدي جلبهم اليه مولاي الذهبي عندما كان يسيطر في قصر المحاميد ايام السيبة يجب معاقبة مفبرك هذا التقرير اما عن القائد فنحن نعرف انه انسان عملي و لما وقف في وجه من يعتبرون انفسهم مواطنين من الدرجة الاولى و يحنون الى ايام لبيهي الذي قلب الامور وانحاز الى قبيلة اعريب ايام كان قائد بالمحاميد حاولوا تلفيق مجموعة من الاتهامات الزائفة لهذا الشاب الذي لا نرى فيه سوى القائد المحنك ذو حكمة جيدة سوي وقائد محنك

    • كفى حنقا كفى تزلفا

      “خدع اعريب السكان وفبركوا التقرير” لنفترض أن التقرير مفبرك، هل يصح أن تفبركه اعريب كلها؟ حتى تتحدث عنها باسم الجمع. يا لعنصريتك وحنقك على اعريب ياأخي.
      زمن التزلف والتملق للقائد أو لغيره ولى دون رجعة، والشاب الذي تمدحه، صبي طائش، سبق وأن نعث طلبة اعريب بالانفصاليين وأمهاتهم بالنينجا أمام عشرات الشهود، والمسألة أمام المحكمة، ودبلجته لمثل التقرير “المعتذر” عن نشره بل المجبر على حذفه، من أبسط مايمكن أن يقدم عليه.

  9. كل خبر ياتي من اعريب خبر مفبرك دائما . بعضهم انفصاليون بدون شك والجميع يعرف انهم شعب اري رغم ان جلهم اجلاف لا احترام للغير يتفوهون بالحرطاني ويمعنون في استصغار السكان بالقصور . لا تاريخ لهم . مرضى بالعنصرية . وما التعاليق الكثيرة نبهتكم بان التقرير مزور بالسكانير . واحتطي يا زاكورة بريس من مقالات هولاء الذين يفعلون كل شيء للاضرار بغيرهم

    • اعريب تاريخ يستعصي تدنيسه

      اعريب درع واق لمحاميد الغزلان وتاريخ طويل في الشهامة والوفاء والشجاعة، استرخص الأباء والأبناء أرواحهم في سبيل الوطن قديما وحديثا، يمقتون الظلم ويتصدون لمصدره مهما علا شأنه،… طبيعي أن يكثر حسادهم ممن يختبؤون وراء شاشات الحاسوب بأسماء مستعارة، ينهلون من قاموسهم الوسخ كل عبارات السب والشتم في حق أسيادهم.

  10. قبيلة عريب معروفون داخل زاكورة وخارجها بأنهم انفصاليون و ضد الدولة. جدران منازلهم أغلبها مرسوم عليها راية جبهة البوليزاريو.

  11. التقرير المنشور أساء لعريب أكثر من غيرهم، لماذا لم يكدب القاىد المقال وتعتدر زاكورة بريس لعريب؟ أم أن اللي كالها المخزن هي اللي كاينة؟

  12. زاكورة بريس اصبحت انت متل التقرير
    فانت كذالك مفبركة.

  13. نعلن لطاقم زكورة برييس عدم السكوت على على التعاون مع القائد الجبان الاشعبي والعنصري . هكر من امحاميد الغزلان قادمون زكورة برييس

  14. خواني المحموديين الاعزاء, ان التمعن في قصة سيدنا داوود مع الذي قال له “ان اخي له 99 نعجة ولي نعجة واحدة ….” يعطينا حلا ناجعا لهذه المشكلة, فهذه قضية لها 3 اطراف و هي :
    – القائد (اما مظلوما او ظالما)
    – المزور (ان كان هناك فعلا مزور)
    – الناشر (لان الاعلامي مهما بلغت حريته فله ضوابط قانونية يجب احترامها)
    الجهاز الوحيد الذي يمكنه البث في هذه النازلة “دون مزايدات سياسية هو القضاء, وهو الكفيل بارجاع الحق لصاحبه (سواءا اكان القائد او قبيلة اعريب)
    اخواني المحموديين الاعزاء, ان من اهم نقط القوة في منطقة المحاميد الغزلان هو شجاعة سكانها و تنوع مكوناتها السوسيوثقافية, وهذا قل ما نجده في كثير من المناطق,
    هذه الخاصية لمنطقة المحاميد الغزلان جعلت الجميع يحترمها و يحسب لها الف حساب
    اخواني المحموديين الاعزاء, ان الخوض في هذا الموضوع بهذه الدرجة من الاحتقان يضر بمصلحة هذه البقعة (بوابة الصحراء) العزيزة علينا, و لا يخدم الا مصلحة اعداء المحاميد الغزلان

    و لمن اراد ان يعلق فهناك في موقع زاكورة اخبار مواضيع مهمة كثيرة و بناءة تستحق التعليق, لكن عندما نتفحصها نجد عدد الزوار بالمائات و لا نجد تعليقا واحدا

    اخواني المحموديين الاعزاء, ان منطقة المحاميد الغزلان على الخصوص و منطقة درعة عموما في امس الحاجة الى اطرها و غيوريها, و لا يمكن ان نتصور نموها في غياب هؤلاء, فالمرجو من الجميع مزيدا من ضبط النفس “فلنعمل جميعا فيما اتفقنا عليه وليعذر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى