احتراق سجلات الحالة المدنية لسنة 1950 بالجماعة القروية لتاكونيت

0 7

توصل موقع زاكورة بريس بشكاية من مواطن يحتاج لنسخة أصلية من رسم الولادة من جماعة تاكونيت بعمالة زاكورة لكن بعد سفره للمنطقة وجد ان السجلات الأصلية خلال سنة خمسين وتسعمائة والف لدى الجماعة قد أحترقت. المواطن قام بجلب الحالة المدنية والشهود للحصول على الوثيقة المطلوبة الا انه لم يتمكن من الحصول عليها، وطلبوا منه التوجه الى المحكمة الابتدائية بزاكورة. المواطن احتاج أزيد من شهرين من الانتظار للحصول على النسخة الأصلية التي يحتاجها لتجديد بطاقة التعريف الوطنية والتي لم يحصل عليها لحد الآن. الغريب في الأمر ان المحكمة طلبت منه عقد زواج أبيه والذي لم يكن في ذلك العهد.

حالة المواطن ذو الأصل التاكونيتي تطرح السؤال حول مئات أو آلاف الأشخاص المسجلين ضمن ثلاثة سجلات قد أحرقت، فمتى ستقوم الجماعة القروية لتاكونيت بحل المشكل وتمكين المواطنين من قضاء مصالحهم دون مشاكل. المواطن يطلب تدخل وزارة الداخلية لحل المشكل وتمكينه وسائر المواطنين من أمثاله من الحصول على الوثيقة الضرورية للحصول على البطاقة الوطنية الإلكترونية .

tagounite

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.