الرئيسية | أخبار محلية | مراكش ..وزيرا الداخلية والصحة يطمئنان على الحالة الصحية للمصابين في حادث سقوط حافلة للركاب في منحدر بإقليم الحوز
مراكش ..وزيرا الداخلية والصحة يطمئنان على الحالة الصحية للمصابين في حادث سقوط حافلة للركاب في منحدر بإقليم الحوز

مراكش ..وزيرا الداخلية والصحة يطمئنان على الحالة الصحية للمصابين في حادث سقوط حافلة للركاب في منحدر بإقليم الحوز

مراكش (زاكورة بريس ) بتعليمات سامية من صاحب الجلالة الملك محمد السادس٬ حل وزيرا الداخلية والصحة السيدان امحند العنصر والحسين الوردي٬ بعد ظهر اليوم الثلاثاء٬ بمراكش لتفقد الحالة الصحية لضحايا حادثة السير التي وقعت صباح اليوم بإقليم الحوز وخلفت مصرع 42 شخصا وإصابة 24 آخرين. وقام الوزيران بزيارة لقسم المستعجلات بمستشفى ابن طفيل التابع للمركز الإستشفائي الجامعي محمد السادس حيث اطلعا على الحالة الصحية للمصابين والوقوف على المجهودات المبذولة من قبل الطاقم الطبي بالمستشفى لعلاج المصابين.

كما التقى السيدان العنصر والوردي٬ اللذان كانا مرفوقين على الخصوص بالسيد نور الدين بوطيب الوالي الكاتب العام بوزارة الداخلية٬ وعامل إقليم الحوز السيد يونس البطحاوي٬ بإحدى القاعات بالمستشفى ببعض أفراد أسر المصابين حيث أبلغاهم٬ ومن خلالهم٬ كافة أسر الضحايا مواساة صاحب الجلالة لهم في هذا المصاب الجلل.

إثر ذلك٬ قام الوفد الوزاري بزيارة للمستودع البلدي للأموات بالمدينة حيث تم إيداع جثامين الضحايا.

وعبر السيد العنصر في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء٬ عن حزنه وأسفه العميق لهذا الحادث٬ مضيفا أن الحكومة ستعقد اجتماعا للوقوف على أسباب تنامي حوادث السير وبحث سبل الحد منها مستقبلا. بدوره٬ أعرب وزير الصحة٬ في تصريح مماثل٬ عن تعازيه ومواساته لأسر الضحايا والمصابين في هذا الحادث الأليم٬ مضيفا أنه اطلع رفقة الطاقم الطبي المشرف على قسم المستعجلات على سير عمليات علاج المصابين.

يذكر أن هذه الحادثة وقعت حوالي الساعة الثانية من صباح اليوم على مستوى الجماعة القروية زرقطن التابعة لقيادة توامة (إقليم الحوز) على الطريق الوطنية رقم 9 الرابطة بين زاكورة ومراكش? حينما هوت حافلة للركاب كانت قادمة من زاكورة في منحدر.

وقد تم نقل 21 مصابا إلى قسم المستعجلات بمستشفى ابن طفيل بمراكش و3 آخرين إلى المستشفى الإقليمي بورزازات لتلقي العلاجات الضرورية٬ فيما لفظ خمسة من بين الضحايا ال42 أنفاسهم الأخيرة بالمستشفى. وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس? حفظه الله? إثر علمه بالنبإ المحزن لهذه الحادثة? قد بعث رسائل إلى أسر الضحايا وإلى المصابين ضمنها تعازي جلالته الحارة ودعواته إلى الله تعالى بأن يتغمد المتوفين منهم بواسع رحمته وغفرانه وأن يلهم ذويهم جميل الصبر وحسن العزاء? وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل. كما قرر جلالة الملك? حسب بلاغ للديوان الملكي? التكفل شخصيا بلوازم نقل جثامين الضحايا ودفنهم ومآتم عزائهم وبعلاج المصابين.

تعليق واحد

  1. A DIEU ET A LUI NOUS RETOURNONS.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى