الرئيسية | أخبار محلية | المعارضة بجماعة ترناتة بزاكورة تعقب على تراهات واكاذيب الرئيس

المعارضة بجماعة ترناتة بزاكورة تعقب على تراهات واكاذيب الرئيس

ترناتة
أصدر رئيس جماعة ترناتة بزاكورة بيانا بموقع “زاكورة بريس” ردا على المقالات الصحافية المنشورة بخصوص اختلالات الجماعة . بيان لا يحمل في مضمونه من البيانات إلا جملا ركيكة وأخطاء لغوية وتركيبية ونحوية لا يرتكبها إلا المبتدئين في تعلم اللغة العربية ونظرا لكون الرئيس لا يتجاوز مستواه المعرفي عتبة القراءة المتعثرة للجمل الفعلية ،فقد تكلفت مجموعة من “الاقلام المتسولة ” بمهمة صياغة بيان الجماعة ، هده الاقلام التي تسترت وراء الهوية المجهولة وان كانت تتفق مع الرئيس في المضمون الدي يبرز وحدة المصدر الدي لا يخرج عن نطاق دائرة الارتزاق من فتات موائد الزمن الرديء والمراهنة على الاحلام البائدة التي تجعل من الجماعة بقرة حلوب ومصدر ريع للاغتناء و توظيف الاهل والاقارب،فلا غرابة إدن أن تقوم هده “الاقلام” مقام الرئيس وتعلن عداءها للديموقراطية ورفض مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة ،فقد حاولت هده الكائنات البشرية اظهار الرئيس في موقع “المظلوم” بالكذب والنفاق ،في انتظار ان يجود الزمن بفرصة انفراج كيفما كانت وسائلها وطرقها ؟.
إن المعارضة بالمجلس الجماعي لترناتة ومن باب مسؤوليتها التاريخية أمام الرأي العام ،فهي ملزمة بتقديم مجموعة من الحقائق المرتبطة بجميع الترا هات والأكاذيب والخدع والتخريجات الفاشلة…. التي أتت بها تحالفات اخر الزمن بين رئيس جماعة ترناتة وبعض الأقلام المسخرة التي تعيش على الارتزاق والتسول السياسوي .ففي الوقت الذي كان على الرئيس الاعتذار لساكنة جماعة ترناتة عما تسبب لهم تدبيره لهدا المرفق العمومي من معاناة مع العطش جراء الانقطاعات المتكررة للماء الشروب وما لحقهم من أضرار وحكرة بفعل انتقاماته فيما يخص رخص البناء والاصلاح قصبة لكعابة نموذجا واقصاء لمجموعة من الدواوير من مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية دواوير: تكيت شعوف وتيكيت بولمان و حارة الفاسي واغلا وسيف…..،وهدر للمال العام في استقبالات صورية ومشاريع وهمية أو على الاقل مغشوشة واختفاء العشرات من ملايين الرسوم على الجمالالتي كانت محجوزة بالسوق الاسبوعي للجماعة والموثقة بالحسابين الاداريين لسنتي 2010و2011إضافة الى الملايين التي أغدت على جمعيات محظوظة (مقربة من أعضاء المكتب) دون غيرها من مئات الجمعيات بالجماعة، كجمعية رباط لحجر المنتمية للنائب الاول التي دخت في حسابها العديد من الملايينوأسندت اليها مهمة تسيير حافلة النقل المدرسي بالجماعة بامتيازات مغرية بعد اقصاء جمعيات أحق بدلك ومقيمة بمكان تواجد التلاميذ المعنيين (تنردنولمكاترة وملال ) وكدلك الاموال التي منحت لجمعية الماء بتسركات المنتمية للنائب الرابع دون أي وازع أخلاقي أو سند قانوني ولا وخز ضمير..
وفي الوقت الدي كان على الرئيس التحلي بالشجاعة وإرجاع القطعة الارضية أو القطع الارضية التي حصل عليها بطريقة مشبوهة من ودادية العروميات بدون سند قانوني ولاانتماء قبلي للعروميات بعد تعديل التصميم الاصلي لهدا العقار واضافة 71 بقعة أرضية بهده الودادية المفوتة للجماعة .ها هو يقحم اسم أحد المقربين من المعارضة في مشاكله بحثا عن محرج يجفف عنه بعضا من آلامه وأزماته وووو..فالمجد والخلود للمعارضة بجماعة ترناتة التي تحملت عبء الكشف عن عورة الرئيس وكل الدين استمتعوا بآهات وصراخ ساكنة ترناتة ودوار العروميات على الخصوص.فالمعارضة لم تكن يوما من الدين تستروا على المستفيدين من المشاريع الوهمية كما يزعم الرئيس في بيانه ،فقد كانت السباقة الى الدعوة الى محاسبتهم ودلك مند 2009 ومحاضر الجلسات في حالة عدم تزويرها تؤكد دلك .فالذي تستر على bonne de commondeالذي يزعم الرئيس أنه منح ل المسمى “عبد العزيز الكرزابي ” هو الرئيس نفسه فهده الأذينة تعود الى سنة 2004 وهدا الرئيس كان ضمن المعارضة في المجلس فلمادا ترك الامر حتى مرت اكتر من 10 سنوات؟؟، لمادا لم يثرها في حينها ؟؟بل أكثر من دلك لمادا لم يتحفظ عليها أثنا تسلمه للمهام سنة2009 من الرئيس السابق وهو يعلم دلك ؟.ألم يكن سبب دلك هو الصفقة الانتخابية المبرمة بينه وبين الرئيس السابق من أجل دعمه بمنتخبين في حملة الرئاسة؟.وبعدها محاولة تفويت ودادية تسركات للجماعة لكي يفعل بها ما فعله في ودادية العروميات؟؟.إننا في المعارضة نقول للرئيس كفى من بيانات “التدويخ” والاحتماء وراء الضجيج فخروقاتك بالجماعة أنطقت الأبكم . كما أن إثارة الاذينة في هده الظروف هي محاولة فاشلة وكلام مردود الغرض منه صرف الاهتمام الدي أبداه الرأي العام المحلي والجهوي بمحاكمتك من طرف غرفة جنايات المال العام باستئنافية مراكش وبعمليات النهب الممنهج للبقع الأرضية بودادية العروميات ومطالبة المعارضة بلجان للتحقيق في تلك السرقات. كما نؤكد للرئيس أننا عائدون وعود المفترى عليه أحمد ومحمود.
إن إعلان الرئيس عما أسماه بلائحة الموظفين ماهي إلا خدعة أو تخرجة فاشلة أمليت عليه من طرف اللوبي الكبير بالعمالة في إطار البحث عن منفد أو متنفس لدر الرماد في العيون ووضع “لعكر على لخنونة “فنتحدى الرئيس أن يبرر للرأي العام زيادة 376296.85درهم في كتلة أجور الموظفين خلال الحساب الاداري لسنة 2013 الم يكن هدا سببه وجود موظفين أشباح يتقاضون أجورهم من ميزانية الجماعة دون أن تطأ أقدامهم مقر هده الاخيرة بعد إفشالنا لمحاولة توظيف عنصرين مقربين من أعضاء المكتب و اللذين تكلف العامل السا بق مشكورا بالتشطيب عليهما من موظفي جماعة ترناتة لكون توظفيهما غير قانوني ويدخل في إطار الزبونية والمحسوبية لكن بعد رحيله ( العامل السابق) ثم توظيفهما من جديد وبأثر رجعي بجماعتي بوزروال وأفرا بل أكثر من دلك ثم إلحاقهما مؤخرا بدائرة تينزولين وبلدية زاكورة ؟؟؟.إننا في المعارضة متشبثون بلائحة الموظفين موقعة باسم الرئيس والعامل والخازن الاقليمي باعتبارها اللائحة القانونية في تحديد عدد الموظفين أما تلك المعلقة من طرف الرئيس فهي تلزمه هو والدين أمول عليه التخرجة ؟؟.
المعارضة بالمجلس الجماعي بترناتة بزاكورة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى