الرئيسية | أخبار محلية | إرساء المرصد الإقليمي لمناهضة العنف المدرسي بنيابة زاكورة
إرساء المرصد الإقليمي لمناهضة العنف المدرسي  بنيابة زاكورة

إرساء المرصد الإقليمي لمناهضة العنف المدرسي بنيابة زاكورة

   عرفت قاعة الاجتماعات بمقر النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية  بعد زوال يوم 26 فبراير 2015 فعاليات اللقاء الإقليمي لإرساء المرصد الإقليمي لمناهضة العنف بالوسط المدرسي الذي يندرج في إطار تفعيل الاستراتيجية المندمجة لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني، في مجال الوقاية ومحاربة العنف بالوسط المدرسي، التي تهدف بالأساس إلى تقوية القدرات المؤسساتية للمدارس وكذا المتدخلين في المؤسسات التعليمية، كما تروم الوقاية من العنف داخل وفي محيط المؤسسات التعليمية، ونشر ثقافة السلم واحترام حقوق الطفل، بالإضافة إلى رصد وتتبع حالات العنف بالوسط المدرسي عبر استعمال نظام للمعلومات و المتابعة والتقييم في هذا المجال. وذلك بتنسيق مع مصالح الأمن الإقليمي ومندوبية الصحة و الجمعيات المهتمة.

   ترأس أشغال هذا اللقاء السيد النائب الإقليمي وحضره أعضاء المرصد الإقليمي للعنف بالوسط المدرسي، بعض مديري المؤسسات التعليمية وممثلي الأمن الوطني ووزارة الصحة العمومية و أعضاء من اللجنة الإقليمية للسلامة الطرفية.

 إرساء المرصد الإقليمي لمناهضة العنف المدرسي 1

        و في كلمته الافتتاحية أبرز السيد النائب الأهمية القصوى التي يكتسيها  هذا اللقاء الذي سيمكننا من وضع تصور وخطة عمل من أجل رصد وتتبع حالات العنف، بتعاون ومساهمة جميع الأطراف المتدخلة و تنظيم حملات تحسيسية مع السلطات الأمنية الإقليمية وأنشطة لترسيخ قيم المواطنة وحقوق الإنسان والعمل في آلية تفعيل أنشطة مختلف الأندية التربوية والثقافية بالمؤسسات التعليمية.

     كما أبرز السيد النائب أن  من المهام الموكولة للمرصد هو  وضع قاعدة معطيات إقليمية عن العنف بالوسط المدرسي، وكذا المساهمة في صياغة الأجوبة المناسبة لمعالجة مختلف حالات العنف بالوسط المدرسي، و العمل على تعزيز التنسيق بين جميع المتدخلين الحكوميين وغير الحكوميين  المهتمين بالموضوع.

     كما أوضح السيد النائب أن الوزارة أعطت الانطلاقة الرسمية للاشتغال بنظام معلوماتي لرصد العنف بالوسط المدرسي، وكذا فتح خط هاتفي أخضر واللذان سيمكنان مديرات ومديري المؤسسات التعليمية والمسولين والمسؤولات عن خلايا الانصات و الوساطة وجميع المتدخلين من التبليغ عن كل حالات العنف التي يتم رصدها سواء داخل المؤسسات التعليمية أو بمحبطها مما سيمكن من إعداد قاعدة معطيات دقيقة حول خريطة العنف على المستوى المحلي والإقليمي والجهوي و الوطني.

       ولهذا الغرض، يضيف السيد النائب، فإن نيابة وزارة التربية الوطنية بزاكورة بادرت بتفعيل استراتيجية الوزارة بهذا الصدد، بتنسيق مع المركز الجهوي لرصد العنف بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين سوس ماسة درعة وبشراكة مع قطاعات الصحة والأمن الوطني و جمعيات المجتمع المدني ، وذلك من خلال عقد هذا اللقاء لإرساء المرصد الإقليمي لمناهضة العنف بالوسط المدرسي بزاكورة و التفكير في إعداد مخطط عمل إقليمي لمحاربة العنف بالوسط المدرسي، وإبرام اتفاقيات شراكة مع بعض جمعيات المجتمع المدني، وبلورة مواثيق الحقوق والواجبات، وكذا إحداث خلايا للإنصات والوساطة وتفعيل أدوار  خلايا اليقظة بالمؤسسات التعليمية.

             ومن جهته قدم السيد منسق المرصد الإقليمي  هيكلة المرصد وكذا بعض المقاربات والتدابير التي اشتغلت عليها النيابة الإقليمية، خلال السنوات الماضية، في مجال محاربة العنف بالوسط المدرسي بزاكورة.

 

إرساء المرصد الإقليمي لمناهضة العنف المدرسي

          كما شكل اللقاء مناسبة لبسط مختلف الرؤى الرامية لإنجاح وتحقيق الأهداف التي تم من وراءها إرساء المرصد بمشاركة وإشراك الجميع في هذا الورش المصيري الذي يعد من الرهانات الاستراتيجية للرقي بالمنظومة التربوية ببلادنا .

 

 

تعليق واحد

  1. أين شباب وتلاميد في هده اجتماعات هل تلاميد له دور في تعبئة الشباب مثله ان تلاميد هو اجد ان يكون في اجتماع اقول هده هي زاكورة المنكوب في جميع المجالات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى