الرئيسية | أخبار محلية | العثور على جثة متحللة داخل بيت بحي المصلى بمدينة زاكورة
العثور على جثة متحللة داخل بيت بحي المصلى بمدينة زاكورة

العثور على جثة متحللة داخل بيت بحي المصلى بمدينة زاكورة

image​بعد ان تلقت السلطات المحلية شكوى من الجيران والمارة حول انبعاث روائح كريهة تزكم الأنفس بإحدى بيوت الطابق الاول وانتشار الذباب حول نافذة هذا المسكن ، حضرت السلطات المحلية والشرطة الأمنية والوقاية المدنية حوالي الساعة 16h 30 من يوم الجمعة 16 اكتوبر 2015 وفتحوا الباب ليجدوا جثة شاب بدأت تتحلل . الشاب من مواليد 1988 بجماعة تغزوت نيت عطا بإقليم تنغير . الشاب هاجر أثناء حياته من تنغير ليعمل بزاكورة واستقر بهذه العمارة لوحده حتى وجد ميتا داخلها .
​ استعمل رجال الوقاية المدنية قنينات الأكسجين ليتمكنوا من نشل الجثة ونقلها الى مستشفى زاكورة للتشريح ومعرفة أسباب الوفاة .

2 تعليقات

  1. الحقيقة ان المجلس الجديد يستحق التقدير حسب شهادة الموظفين العاملين بالبلدية الا انا ما لست متفق عليه هو ما يكتب في زاكورةبريس من طرف بعض الاشخاص بدون دلائل غير الهضرة ديال الزنقة و هضرة القهوة و قلة مايدار و محاولة تغليط الراي العام الزاكوري بدون سند و لا دلائل انا احبد كتابة هده الاشياء من طرف مسؤول عن المجلس لتحميل جميع المسؤوليات ماشي غير البالا البلا.وبلله عليكم هدشي لي ليدارو هاد الناس في زاكورة كاع مبان ليكم والو اهكدا كانت زاكورة من شحال هادي ولا غير الا نتقادات الخاوية المرجوا من اي واحد بغا اينتاقد شي حاجة ان يعتمد على اشياء مزيفة لا اساس لها من الصحة . و الغريب في الامر هو ان من خلال تصفحنا لبعض الجرائد كل الجماعات الترابية للمملكة بدات الخدمة ديالها و كتفكر في برامج التاهيل و التنمية و……………..وحنا في زاكورة باقيين شاديب في الخوا الخاوي بحال الى هاد زاكورة هي باريس. و اخيرا بغيت نقول ان هاد المدينة هي سوق الهضرة الخاوية لي بغا يتسوق و يوسخ ضماغو يبقى يسمع لهاد المكلخين لي ماعندهم ما يدار و مقابلين غير النس الاخرين

  2. انتبه جيدا فلاعلاقة بين الموضوع و التعليق

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى