جمعية الشعلة بزاكورة تفتح موسمها الجديد بالاحتفاء بالشعلويات و الشعلويين الإقليم

1 3

احتفاء بمرور 15 سنة على تأسيسها، نظمت جمعية الشعلة للتربية و الثقافة فرع زاكورة و بمناسبة افتتاح موسمها الجديد 2015/2016، حفل تكريم لمجموعة من الشعلويات و الشعلويين بزاكورة، وذلك يوم السبت 02 يناير 2016،عرف هذا الحفل الثقافي حضور فعاليات من المجتمع المدني بزاكورة بالإضافة إلى شركاء الجمعية، كما عرف أيضا حضور مميز لأمهات وآباء و أولياء أمور الأطفال المنخرطين بجمعية الشعلة بزاكورة ، كما تخلل هذا الحفل أيضا الاحتفاء بثلة من الشعلويات و الشعلويين بزاكورة، اعترافا وتقديرا لمجهوذاتهم الجبارة في خدمة الطفولة و الشباب، وهم

السيدة : ‏كلثوم بودكور عضوة سابقا و مناضلة في شعلة زاكورة
‫السيدة : ‏نعيمة أوقاسي صديقة وفية لجمعية الشعلة بزاكورة
‫السيد ‏: عمار الحايكي من قيدومي الشعلة بزاكورة

السيد : ‏مبارك الكرزابي أحد مؤسسي الفرع المحلي.
كما تم عرض شريط يتضمن مجموعة من الصور من أرشيف جمعية الشعلة فرع زاكورة يؤرخ لعديد من المحطات و المراحل و الأنشطة التي أبدع فيها أعضاء الجمعية على الصعيد المحلي، الجهوي     والوطني، من اجل خدمة قضايا الطفولة و الشباب.

وفي هذا السياق نظمت الجمعية أيضا مهرجان الألعاب (كرميس) يوم الأحد 03 يناير 2016 بفضاء ملاعب القرب للمنصور الذهبي، حيث تضمن هذا المهرجان مجموعة من الفقرات التربوية : مسابقات ثقافية، تنشيط تربوي، ألعاب البهلوان ،وقد تنوعت فقرات المهرجان بين عروض تربوية و أخرى ترفيهية، وألعاب من تأطير أعضاء ومنخرطي الجمعية، وأظهر الأطفال عن إعجابهم بالعروض المقدمة من طرف منشطي المهرجان ومدى احتياجهم لمثل هذه الأنشطة الهادفة ، وقد لقيت هذه المبادرة التربوية استحسانا من طرف الاباء، والأطفال المستهدفين بهذا النشاط المتميز ، كما نشير إلى أن عدد الأطفال الذين استفدوا من هذا النشاط التربوي حوالى 200 طفلة وطفل .

شعلويات و شعلويين اقليم زاكورة يحملون أمل الانطلاقة و القفزة نوعية من اجل رفع شعار الأمل و التحدي و تخليق العمل الجمعوي الجاد و الهادف، و نشر ثقافة الوعي بالإقليم.

جمعية الشعلة بزاكورة-10 جمعية الشعلة بزاكورة-9 جمعية الشعلة بزاكورة-8 جمعية الشعلة بزاكورة-7 جمعية الشعلة بزاكورة-6 جمعية الشعلة بزاكورة-5 جمعية الشعلة بزاكورة-4 جمعية الشعلة بزاكورة-3 جمعية الشعلة بزاكورة-2 جمعية الشعلة بزاكورة-1

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

تعليق 1

  1. Zagouri يقول

    Pourquoi tjrs les memes membres au buresu des association

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.